أعلن معنا

روحانيات

 

وفاة زوجة وابن الداعية سلمان العودة بحادث سير

26/01/2017 الساعة: 09:30
عرب,اسلام,ماليزيا


 الرياض 


أدى حادث مروري مروع إلى وفاة زوجة الداعية السعودي، سلمان العودة، وابنه مساء الأربعاء، وذلك بعد اصطدام المركبة التي كانت تقل الزوجة وثلاثة من أبنائه بشاحنة، وإصابة بعضهم أيضًا.

ونعى العودة زوجته وأكد وفاتها على حسابه بموقع تويتر، في وقت أكد عدد من الشيوخ أن أحد أبناء العودة توفي كذلك وأصيب أفراد من أسرته في الحادث ذاته.

وكتب على حسابه بتويتر ناعيًا زوجته هيا السياري: "حين رحلتي أدركت أني لا أستحقك. اللهم في ضيافتك وجوارك"، كما نعت عدد من السعوديات الراحلة، خاصة طالباتها في تحفيظ القرآن، وانتشر على توتير هاشتاغ "وفاة زوجة العودة وابنه"

وقبل 3 ساعات من الحادث، قال العودة عبر فيديو له نشره في موقع التواصل "فيسبوك": "أيها الآباء! أحبوا أولادكم واحتضنوهم قبل فوات الأوان.. نصيحة مجرب".

والشيخ سلمان بن فهد بن عبد الله العودة (61عامًا)، داعية إسلامي ومفكر سعودي، ومقدم برامج تلفزيونية، ولد في قرية البصر الصغيرة الواقعة غرب مدينة بريدة في منطقة القصيم، ويحظى بشعبية واحترام كبيرين لدى المجتمع الخليجي والعربي.
 

 

التعليقات

أضف تعليق

الاسم
الدولة/ العنوان
التعليق
رمز التحقق
تغيير الصورة

تعليقات الزوار