الاقتصاد المصري يحقق نموا في 2020 رغم تداعيات جائحة كورونا
تاريخ النشر: الأربعاء 29/07/2020 18:50
الاقتصاد المصري يحقق نموا في 2020 رغم تداعيات جائحة كورونا
الاقتصاد المصري يحقق نموا في 2020 رغم تداعيات جائحة كورونا

قال وزير المالية المصري محمد معيط، الأربعاء، إنه من المتوقع أن ينخفض الناتج المحلي الإجمالي بنحو 202 مليار جنيه مقارنة بالتقديرات التي بنيت على أساسها الموازنة، ليحقق الاقتصاد المصري معدل نمو قدره 3.8 في المئة للعام 2019-2020.

وقدم وزير المالية عرضا حول التقديرات الأولية للأداء المالي للعام 2019/2020، خلال اجتماع مجلس الوزراء، الذي عقد الأربعاء، برئاسة رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، عبر تقنية "الفيديو كونفرانس".

وأوضح معيط أن مصر تعد من الدول القليلة جدا التي استطاعت أن تحقق معدل نمو حقيقي موجب خلال عام 2020، لافتا إلى أن معدل النمو المحقق بمصر، يعتبر الأعلى على مستوى العالم.

وأضاف أن "البيانات الأولية لأداء موازنة العام المالي 2019/2020 تشير إلى انخفاض العجز الكلي إلى 7.8 في المئة من الناتج المحلي مقارنة بنسبة بلغت 8.2 في المئة من الناتج المحلي في العام السابق رغم جائحة كورونا، وهو ما يرجع إلى الجهود المبذولة لإدارة الموقف والعمل على احتواء تأثير الفيروس".

وتابع قائلا: "تشير البيانات الأولية إلى تحقيق فائض أولي قدره 1.8 في المئة من الناتج المحلي مقارنة بمستهدف قدره 2 في المئة من الناتج، وذلك وفقا لتقديرات الموازنة الأصلية، وهو ما يعد نتيجة جيدة جدا في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة والاستثنائية المرتبطة بجائحة فيروس كورونا"، حسبما أوردت صفحة رئاسة مجلس الوزراء المصري الرسمية على "فيسبوك". 

تم طباعة هذا المقال من موقع أصداء (asdaapress.com)

© جميع الحقوق محفوظة

(طباعة)